The Internet of Things

أنترنيت الأشياء جايا لينا – ترجمة : إقبال بوزيان

Total
0
Shares

النص الاصلي باللغة الانجليزية : هنا

شعب الموتشي هو شعب عاش فالساحل الشمالي للبيرو قبل من الغزو الإسباني للقارتين الأمريكيتين بمدة طويلة. كانوا كايزرعوا الذرة و الكورجيط، بناو معابد، و كانو حرايفيا فالذهب و السيراميك.

هاد الناس ماكانتش عندهم الفرصة باش يبيعو سلعتهم ف “إيتسي”، و هكا قدرو يتوقعو وحدة من المشاكل الكبيرة للي عندنا اليوم.

بحالنا، شافو راسهوم عايشين فواحد العالم ضعيف للي التكنولوجيا للي تدارت فيه باش تسهل عليهم الحياة تقدر توللي ضدهم فأي لحظة. فالوقت للي حنا رادين البال للماكينات للي عندنا ف الدار و خايفين عليها من الپيراطاج، هوما كانو كايشوفو بللي الحوايج للي كانستعملوها يوميا فحال الماعن و القوامج تقدر تحيا و تسبب خطر كبير على البشر.

الفنانين الموتشييين رسمو مشاهد من هاد التحول فالمواعن و لحيوط دالمعابد ديالهم. نقدرو إلى شفنا دكشي للي كانو رسموه ليوم يبان لينا غريب و ماعندو حتى معنى: الحوايج، الماطريال د الخياطة، و السلاح، كلهم عندهوم ليدين و الرجلين، الريوس و لوجوه و يبانو لينا غاديين فرباعات ولا منوضينها مضاربة. و لكن، بالنسبة للموتشيين هاد الرسومات كاتجسد عدم الثقة و الخوف العميق ديالهم فالمصير د العالم للي كايخلقو الإنسان.

فشي مشاهد المواعن كاتكون خاضعة للإنسان و كايحركها كيفما بغا. و لكن، ف مشاهد أخرى الزلايف و الطباسل للي مكدسة بالماكلة دارت اليددين و الرجلين و غادية قاصدة بنادم نيشان باش تشارك معاه فالزردة، كاينين حتى شي برارد ضريفين كايركعو باش يخويو للناس أتاي فالكيسان بلى ما يحتاجو بنادم يحركهم.

و لكن ف شي رسومات أخرين كايبان لينا عالم مقلوبة فيه السلطة، كانلقاو المواعن و الحوايج عامة هوما لي حاكمين: كايحاربو و يغلبو بني البشر فالمعارك و كايديرو كارنافال كايضورو فيه بالأسرى البشريين عريانين.

فالحفريات للي لقاو علماء الآثار، من بينهم واحد من الكتاب دهاد المقال لويس خايمي كاستيلو باترز ، عام 1991 حدى واحد البلدة سميتها سان خوسيه دي مورو، كتاشفو قبر فخم دواحد الكاهنة موتشية. النعش ديالها كان مجسم محفور عليه واحد القناع فيه وجه الكاهنة و ملصقين فيه فالجناب يدين و رجلين دالنحاس.

الفكرة ديال أن الأشياء عندها حياة هو مفهوم أكثر تخريبية، حيتاش هادشي كايعني بللي هاد الأشياء عندها رغبات، كاتحس بالحب و الحقد، تقدر تنتقم، و عندها القدرة على أنها تتصرف بوحديتها.

فالعالم الحديث، ڭاع الأشياء للي ضايرا بينا عبارة على نتيجة و واحد العملية غير شخصية دالإنتاج، بمعنى آخر: كايجيونا من المصانع، و للا كانشريوهم فالسوق ولا عبر الأنترنيت. بالنسبة للموتشييين، الأشياء ماكاتنتجش إنما كاتخلق بنفس الغموض للي تعطات بيه الحياة للكائنات الحية الأخرى.

هاد الأشياء تقدر تكون مفيدة و خطيرة فنفس الوقت، و هادشي على حسب إلى تخلقات باش تخدم الناس للي خلقوها ولا تقلب عليهوم سوى بالإرادة ديالها ولا بالسحر الأسود ديال ناس آخرين.

حنا اليوم كانعيشو فعالم للي الأشياء فيه عندها حياة. نقدرو نهضرو معاهوم، و حتى هوما يقدرو يجاوبونا كيما هو الحال بالنسبة لأليكسا و سيري و “ديجيتال كين” لي ختارعو. بالمساعدة ديالهم ولينا نقدرو ننظمو العالم لي ضاير بينا: كانتأكدو بللي ديورنا فأمان، نطفيو ولا نشعلو الضواو و الماكينات عن بعد، نطلبو طاكسي ولا حتى الماكلة باش تجينا حتال عندنا. شوية بشوية ولينا كانحولو المهام لي كنا كانديروها لراسنا براسنا لهاد التكنولوجيات و هكا كانكونو فنفس الوقت كانعطيوهم فرصة باش يسيطرو على المحيط ديالنا.

كاتكون أنترنيت الأشياء من المليارات دالأجهزة للي على اتصال دائم بالأنترنيت. فالخريف للي فات، هجمو القراصنة على هاد الشبكة و سرقو 100000 جهاز من هاد الأجهزة باستعمال شي برامج كاتحفظ كلمات المرور ديال الناس و كاتسيفط رسائل مزعجة لشركة “داين” لي هي عبارة عن لوحة مفاتيح لشبكة الانترنت.

هاد الحدث كان كافي باش يعرقل السير ديال بزاف دالمواقع المهمة فحال “تويتر” و “نيتفليكس”. حنا عطينا الحياة لهاد الأشياء، و لكن دابا ولينا عارفين بللي ماكايخضعوش لينا غير حنا.

كاينين بزاف دالتفاسير بديلة للوحات الموتشية، و بعض الباحثين كايضنو بلي مافيها حتى شي حاجة كادل على الشر. و لكن هاد اللوحات عندها صدى فواحد الأسطورة تجمعات و أوائل القرن 17 ف الپيرو. فالأسطورة، الشمس كاتموت، العالم كايغرق فالضلام، و المواعن و الحيوانات كايتمردو: المدافع و حجار الطاحونة كاياكلو الناس، و اللاما كايركبو على بنادم. قبل من الغزو خلق شعب الأنديز واحد النظام فلسفي و روحي كايدور على مفاهيم الازدواجية والتحول: الضوء ضد الظلام، والنظام ضد الفوضى.

العالم الحديث عامر بفرص الفوضى لي غالبا كيسببها الانسان و التطور التكنولوجي ديال الحياة العصرية. الشمس تقدرتخسر لينا الشبكات ديال الضو، تسونامي اقدر يغرق لينا مفاعل نووي و الرقمنة ديال البورصة كتأدي لانهيار السوق دغيا. الهاكرز الروسيين سرقو الايميلات ديال الحزب الديموقراطي الامريكي باش يأثرو على الانتخابات الامريكية.

النظام كايدير بلاصة للفوضى، و أنترنيت الأشياء كاتقلب على ماليها.

انهارت الثقافة الموتشية عام 850 بعد موت المسيح. اسباب انهيار هاد الثقافة ماواضحاش، و لكن هاد الإنهيار فحد داتو يقدر يكون نتيجة لعدم قدرة الموتشيين على التأقلم مع بيئة معادية و ديما كاتبدل، و حتى فشل التكنولوجيا، المعرفة، و المؤسسات ديالهم فالمساعدة على تجاوز التحديات للي واجهاتهوم.

لحاجة الوحيدة للي واضحة و باينة هي أننا متأكدين بللي التكنولوجيا للي خلقو ماتقلباتش عليهم، و لكن فنفس الوقت ماعاوناتهمش مللي حتاجوها أكثر من أي حاجة أخرى.

Retrouvez toutes les actualités de Connect Institute

Recevez notre news lettre chaque mardi !

RECOMMANDÉS POUR VOUS
Epoque (Blog Cover)

Udacity : Un nouveau système éducatif

Parce que les cursus universitaires ont du mal à suivre l’évolution du marché de l’emploi, surtout dans le domaine de la technologie, nous assistons à depuis quelques années à l’émergence d’une nouvelle forme d’enseignement et de formation professionnelle plus évolutive, plus ciblée et surtout plus efficace.
Lire cet article